انتهاء أكبر مناورة للأسطول الشمالي الروسي في العقد الأخير

أعلنت وزارة الدفاع الروسية في بيان، عن عودة 36 سفينة حربية تابعة للأسطول الشمالي إلى المياه الإقليمية الروسية من مناورات بحرية تعتبر الأكبر في العقد الأخير من تاريخ الأسطول.

وشارك في المناورة البحرية 20 طائرة حربية بالإضافة لصواريخ من طراز “مارشال أوستينوف” وصواريخ مضادة للغواصات من طراز “سيفيريمورسك” وغواصات تعمل بالطاقة النووية وأخرى تعمل على الديزل والكهرباء.

وووفقا للبيان، فقد قدمت فرقة من قوات المشاة البحرة إسنادا من البر الروسي، وكانت مزودة بـ 150 منصة لصواريخ أرض – بحر، ودفاعات جوية.

وأفاد البيان العسكري الروسي، بأن السفن قطعت خلال المناورات مسافات قُدرت بـ 10 آلاف ميل بحري تدربت خلالها على كيفية صد هجوم من الجو والبحث عن غواصات عدو وهمي، وزرع حقول الألغام على اليابسة، والتدرب على تنظيم عمليات إفراغ السفن من جنود بوقت قياسي.

المصدر: VESTI.RU

علي الخطايبة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *